الأحد، مايو ٢٠، ٢٠٠٧

داعيات على أبواب العزاء

شهدت الفترة الأخيرة من حياتنا ظواهر غريبة تتناسب جدا مع مصطلح ( عجب عجاب ) الذي أطلقه الشاعر الأمير عبدالرحمن بن مساعد في قصيدته المشهورة التي تحمل الاسم ذاته ...أتذكر أنه من فترة ومع تنامي ظاهرة التكفير والتحريم والفتاوى التي أصبحت بمتناول الجميع سواء كان مؤهلا للفتوى أم لا !خلاف ما كان سابقا حين كان أهل العلم يتوخون الحذر الشديد في إصدار فتوى مخافة من الله وخشية مما يحدث اليوم من فهم خاطئ للدين , فبرزت لنا ظاهرة ( البدع ) وكان التحذير أن ( كل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار ) وهكذا ...بدءا بالتحذير من الأحتفالات الدينية بالمولد النبي مثلا وغيرها من مناسبات لأن للمسلم عيدان فقط ,وصولا إلى أن إقامة العزاء لمدة ثلاثة أيام للمتوفى بدعة وختم القرآن للمتوفى بدعة وغيرها من الامور ...غير أنه عندما لاحظنا ظهور الداعيات على الساحة, اللاتي لا يكتفين بإلقاء الدروس والمحاضرات الدينية في إجتماعات معينة أو برامج دينية بل تعداه إلى إلقاء تلك المحاضرات عند مجالس العزاء وأحيانا بمبادرة من الداعية نفسها عن طريق الإتصال بأهل الفقيد وعرض الموضوع عليهم الذي عادة ما يتم في ثالث أيام العزاء ولا أعلم لم لم يقل أحد عن هذه الظاهرة بدعة !؟
أقول ذلك لأنه سبق لي حضور تلك الدروس المقامة في أيام العزاء والتعرف على أكثر من داعية ! لا أنكر أن هناك منهن من يملك سماحة الوجه ورحابة الصدر وجمال الأسلوب في الحديث بيد أنني أتسائل ما حاجتنا للإستماع لتلك الداعيات خاصة في أيام العزاء !!؟
لأنني أعتقدت في البداية أن الهدف هو التخفيف عن أهل المتوفي بذكر الله والتذكير برحمته وضرورة تقبلنا لقضائه وقدره ولكن ما لاحظته لم يكن محصورا بذلك والبعض( وإن كنت لا أشكك بنوايا أحد من الداعيات ولاأقصد الإساءة لهن ) لا يملكن الأسلوب ولا الملكة ولا هم مخولين بشكل من الأشكال بالتطرق لأمور الدين التي يستمع لها فئات متفاوتة بالسن والثقافة مما قد يشكل لبسا في الفهم وهو أمر خطير جدا .
عادة نحن العرب بشكل عام والخليجيين بشكل خاص وإن شغلتنا الدنيا لدرجة أننا لم نعد نتحمل بعض ولا الحفاظ على جسور التواصل بين أرحامنا إلا أننا ولله الحمد لازلنا نحرص على التجمع في الأحزان وذلك ما يبرر حرص الداعيات على إقامة مجالسهن أثناء أيام العزاء لضمان حضور عدد كبير من النساء من مختلف الفئات وهذا ما يبرر إستغرابي من إستمرار هذه الظاهرة على نحو مطرد غير مشروط فاختلط الحابل بالنابل مما جعلها متاحة لمن هب ودب ! نعم فمن لا يملك الحق في الخوض بمسائل الدين هو من الهب والدب ونحن لا ينقصنا في هذا الوقت إيصال رسائل خاطئة أو معلومات مغلوطة عن الدين بسبب جهل أحدهن في بعض الأمور وعدم إلمامها بالإحكام الشرعية بشكل كافي أو بسبب حماسها المبالغ به أو حتى بسبب إيصالها لمعلومات قد تكون مبنية عل قناعات شخصية فالأمر ليس بهذه السهولة وكلنا معرضون للخطأ
السؤال الذي يطرح نفسه : هل يوجد جهة معينة تقوم بإعداد داعيات العزاء بشكل يؤهلهن لإلقاء المحاضرات الدينية أم الموضوع مجرد مجهود فردي وكل وحدة وذمتها !؟ وهل هناك جهة معينة يمكننا الرجوع لها في حال أخطأت إحدى تلك الداعيات بأمر ما بقصد أو بدون قصد ؟ هل يوجد جهة رسمية تضع معايير معينة للداعية وتقوم بتقييم عملها
؟ ومادور تلك الجهة إن تمت مخالفة هذه المعايير ؟ إن كان الخطيب في المسجد يحاسب على ما يقول فما بالك بداعية لا نعرف متى بدأت بالدعوة ! ولا من أين استمدت المعلومات التي تلقيها على مسامعنا
يفترض أننا نعيش في دولة منظمات والفوضى في مثل هذه الأمور لا تجوز . سأعطيكم أمثلة لما يتفوه به البعض من داعيات العزاء ولكم الحكم :
  • إحدى الداعيات تقول : إحذروا يا نساء فإن ملك الموت واقف على الباب ينتظر أي روح سيقبض ! فسارعوا كبار وصغار بكتابة وصياتكن ومن سيغسلكن !!! بالذمة هذا كلام ينقال بالعزا ؟ الناس رايحين يعزون صروعتهم , بدال لا تذكر لهم مثلا أجر المسلم حين يعزي أخاه المسلم وأجر المسلم المبتلى بفقد عزيز
  • غيرها تتحدث عن أفضل الطرق لإزالة شعر الجسم ! اشدخل هالموضوع بالعزا
  • ومنهن من يتخذ مجلس العزا مكان للحث على الصدقات الجارية التي توفرها الجمعية التي تعمل معها أو لها وغيرها تروج لمنتجات تابعة لإحدى الجمعيات مع التذكير بالأجر المترتب على الشراء حيث ريع هذه المنتجات يعود لمشاريع خيرية !

آخر نكتة حين سمعت أن مسئولة في عملي أصبحت داعية وهي التي لم ترد يوما السلام على أحد ! السلام مو قوة اشلونج , ودوما صوتها عالي مع الموظفين من الجنسين لا تحترم أحد , ولم تداوم أسبوعا كاملا على بعضه أو تراقب عمل الموظفين بقسمها ! وتستخدم وقت وأجهزة العمل لطبع وتصوير وسائلها التوضيحية في الدعوة !!

يعني ما نستغرب في يوم تظهر لنا الداعية ال( أن يوجوال) حليمة بولند بعد أن تفشل فوازيرها وينفض من حولها ومن يدعمها ويهاجمها المرتزقه من الصحفيين الذي يطبلون لها ولدلعها وعدساتها ولا تكاد تذكرها قناة من القنوات التي تعاقدت معها بعد ظهور هويلات جدد وتتهرب منها خبيرات التجميل اللاتي ساهمن بنجوميتها الإعلامية ! وهي تحل وتربط في أمور الدين وتروي مذكراتها وقصة توبتها ...وقد توزع أشرطة أناشيد بصوتها فنبدأ عهدا جديدا من الداعيات ذوات مخارج الأحرف المبلوعاااااااااااااااااااااا

تنويه : لا أنقد بقصد الإساءة لأحد ..بل لأنه لا أحد منزه عن النقد

هناك ٣٠ تعليقًا:

Ni3Na3aH يقول...

akeed fe da3eyat neyat'hom zainah o Qa9dhom el tawjeeh .. o ma3a iny mo ma3a iQamat mo7atharat deneyah fe wagt 3aza..lana kil shay lah wagtah.. but i see your point.. can be a good distraction!
o 9a7 beda y9eer shay wathe7 ina hal ayam kil min hab o dab yetkalam b'esm el deen o yafty 3ala keef keefah. o yarait lo yat 3ala da3eyat bas!
nice post:)

Mishari يقول...

حسن النية اهو الاساس يا بنتى
ليش ما تطالعينهم بنظرة ان هذيل ناس محترمين يكفى على الاقل انهم يقومون حق صلاة الفجر وهذى اهم احسن منا فيها ما ادرى عنهم كلهم بس اقول اتوقع
يعنى والكلام اللى يقولونه كلام خير مو شر
وغالبيته اتوقع كلام عام
يمكن صح مرات فى كلام ما ينقال واللى على قولتج يخرع
بس مرات فى ناس ما تيى اللى جذى

عسى الله يهدي الجميع
واللى فى بااااااااااالى

Cr8ivia يقول...

aham shay 6uroq izalat il sha3ar !!

ilmuhim sa7e7 inna ba3ath-hum yiftiqid il isloob wil manhaj ilsa7 bas yalla ilniyya zaina


Allah eyhadi il jimee3

Kuw_Son يقول...

أختي الفاضلة أشكرك على طرح هذا الموضوع .. و لأول مرة أعرف أن هناك داعيات في العزاء !!
ما أتوقعه و أكاد أجزم بوجوده هو بعض الاجتهادات الفردية من أهل الميت أو قريبة لهم .. إذا الوقت مناسب لتذكير بخاطرة أو حديث فهذا أمر مقبول و لا لبس فيه ..

أما أن تأتي داعية أو ما تسمى بداعية بمجرد سماعها أن بيت فلان عندهم عزاء .. هذا أمر لم أسمع به قط ..
لكن لا نزكي أحد و نحسبهم على خير بإذن الله .. و لا نشكك بنواياهم .. فليس وراءها مال أو شهرة إن شاء الله.. كل القصد هو التذكير .. لكن ما أستغربه .. هو عدم مناسبة الوقت و المكان و المناسبة !!

و أنا متأكد أنه لا توجد جهة رسمية تقوم بإعداد داعيات مخصوصات للعزاء .. لأن الدعوة في كل مكان و في أي وقت .. و من كان عنده علم موثوق في دين الله فليتكلم بالحسنى .. فهذه ليست مهنة أو شغلة .. بل هو واجب من باب النصح .. و من يبتغ الخير يوفقه الله له ..

هذا الموقف عن ملك الموت !! فلم رعب مو موعضة !! شنو بالله سارعوا بكتابة وصاياكم !!

وهذي اللي تتكلم اسمحيلي اقولج انتي غلطانة إذا اعتقدتي انها داعية !! هذي أقرب مالها فاتحة صالون و لو تفتشين بجنطتها بتلاقين بروشورات دعاية حق صالونها !!

و أكرر .. من يجمع التبرعات و يروج لمنتجات الجمعيات الخيرية في هذا المكان .. ماعنده سالفة .. لا الزمان و لا المكان مناسبين !!

الله سبحانه و تعالى ما قال هذي الآية عبث: "أدع إلى سبيل ربك بالحكمة و الموعظة الحسنة و جادلهم بالتي هي أحسن" ..


الموضوع كله قائم على الحكمة .. مو أي وقت و أي مكان الواحد يتكلم ويعظ !!

المبلووووعااااااااااااااااااا هههههههههههههههه

kila ma6goog يقول...

ذبحونا هذيل اللي يبون يهدونا

جد جد جد دشوا بأخلاقنا

و المشكلة معظمهم يعانون من جهل مزمن في الكثير من النواحي الدينية و الدنيوية

ReLaaaX يقول...

ومنهن من يتخذ مجلس العزا مكان للحث على الصدقات الجارية التي توفرها الجمعية التي تعمل معها أو لها وغيرها تروج لمنتجات تابعة لإحدى الجمعيات مع التذكير بالأجر المترتب على الشراء حيث ريع هذه المنتجات يعود لمشاريع خيرية

بالضبط .. هالحجي ترى من 3 سنين إذا مو أكثر








هذا كله كوووووووم .. ولما تقعد تقول قصص خرافيه كووووووم






واذا خلصت يمعت لها جم بيزه من الاوادم ومشت !؟

انتي بس لو شايفه المنظر الرهيب اللي شفته بتقعدين تلطمين !



شي مهوووول




استغفرالله ياربي يعني اللي يبي يتبرع يقدر يروح حق اي لجنه ماشالله تبارك الرحمن .. الله ماكثر اللجااان بالكويت بكل منطقه تقريبا



يعني لازم يعطونها بإيدها يالله ياخذون أجر والا شسالفه ؟




ترى هالموضوع ملوع جبدي مو بس باطها




والمشكله بعد والا اقولج خليني ساكته احسن




:)

Krakatoa يقول...

للاسف ايها الاخت الكريمه

وضع مجتمعنا..اصبح يطبق المثل من طق طبله قال انا قبله

اغلب الهبات المشهوره..سواء من دعات او غيرهم..تجدينهم يحولونها مسألة تجارية تعريفية اكثر منها نية صافية لخدم الناس

اجار الدين كشمش يقول...

خوووووش بوست الحقيقه انه هادف...." للعلم فقط مجالس العزاء الحريمي....كانت هي الحضره او القرقور....للاحزاب الاسلاميه جميعها....واكثرهم شباكا الاخوان المسلمين ...."يستدرووون عاطفة اهل الميت ..."وتغلغلهم.....بالمجالس قد اساء كثيرا للداعيات اللاتي يردن الاجر و تخفيف مصاب اهل الميت..."مانقول الا لاحول ولا قوة الا بالله..." ولكن مما يطمان النفس ان بدات المنافسه بينهم والسباق....وخاصة بالمنهج...مما كشفهم..."عندما يسالونهن ان الداعيه التي كانت موجوده صباح اليوم تقول غير اللذي تقولينه.."

ومع كل هذا لا نستطيع الدخول في النيات...وليس لنا الا تحكيم العقل...والعقل وحده فقط..."الله يعينهم على نفسهم..."

2 u ALL يقول...

الدعوه الى الله شرف عظيم ..!! ويحق لك النقد على كل عمل "دعوي" بنية الأصلاح والتعديل ..!! بس أنا أييدك لأن القرأن فيه ترغيب وترهيب ..!! والدعوه لابد أن تشتمل على الجانبين .. وليس جانب واحد فقط ..!!؟

esTeKaNa يقول...

مساج الله بالخير يا الغاليه ويعطيج العافيه على هذا الموضوع المميز
...وصلت لمرحله الصراخ والجزع


الدعوة فن
والكلمه الطيبه هي الاساس
ولكل مقام مقال
فقد عزيز وفراق اليم في مثل هذا الوضع الناس محتاجة لمن يضمد جرح فراقهم بكلمة طيبه وتذكير بالجنه والصبر عن المصيبه الاولى
هذا هو المطلوب وهذا الاساس
واستغلال وجود جمع كبير من الناس في الدعوة للتقرب لله يعتبر استغلال جيد لان عادة الناس عند فقد عزيز اعاده التفكير في حياتهم ومحاسبه النفس اكثر
!!عند هذا الحد الامر مستحسن ومرغوب

اما الداعيات الخربوطيات اللي يروح الدرس وهي تقول عن جمع التبرعات وبطريقه حنانه وتتكلم عن النار وعذاب القبر في وضع لا يستحمل فهذا فعلا امر غير مرغوب فيه،بدل لا تحبب الناس وتؤثر فيهم بكلمتها الطيبه فهي تنفرهم اكثر
!!

اللي اعرفه في داعيات تابعات للاوقاف وهذيله عليهم محاسبه من الاوقاف
وفي داعيات من جمعيات اسلاميه مختلفه
بعضهم يرفضن تماما اعطاء دروس في مجالس العزاء لانه الدرس في مجلس العزاء لم يرد فيه شئ وهي بدعه
وانا متأكده من هذا الشي وعن تجربه شخصيه رفضت احداهن اعطاء درس في مجلس عزاء لهذا السبب ولم تسعى لاستغلال الوضع
!!

ملاحظة اخيرة اختم فيها كلامي:
لانه العزاء يجمع عائله كبيرة ومعارف اكثر يكون الحضور من كل الانواع والثقافات،فالمشكله احيانا ان تكون هذه الداعيه فعلا غير مؤهله لالقاء درس فتكون حتى معلوماتها غير موثوقه والاحاديث المستنده عليها ضعيفه والفتوى مخباتها والناس تسألها وتثق فيها
!!
الشخص اللي يكون عنده عقيده قويه او على الاقل المبادئ الاولى من الثقافه الشرعيه يقدر يميز الخبيث من الطيب فيما يسمع ويعمل على تنقيته قبل ان يصل اليه لكن المشكله الاكبر في المتلقين دون اي تنقيه للمعلومات

lawyer يقول...

سؤال يطرح نفسه

اذا العزا بدعه كما يقول اخوانا من السلف الصالح

فليش يحضرون مجالس العزا للدعوه فيها !

صحيح في كثير من الداعيات يزاهم الله خير

سمحين و لهم من الخبره في هالمجال

لكن انا بتكلم عن البنات الي من هب و دب بتصير داعيه

بدون ما تملك اي اساس بسيط من اسس الدعوه

لما تكون داعيه مقاطعه امها
و داعيه مأذيه جيراتها

من باب اولى تصلح نفسها

بعدين تدعينااااااا

انا ما احب اسمع من هب و دب

احب الداعيات الشرحات بصراحه



موضوعج ممتاااااز
و يحتاج الى وقفه

نون النساء يقول...

بالنسبة لي
ميخالف
شي حلو
اذا كان دعوة من اهل المتوفى
أو حتى اهم اللي طالبين
ويكون مجمل الحديث كتخفيف من المصاب
وتذكير بالآجر بما يختص العزا



بس اللي يضايق بالموضوع
الهبه اللي طالعين فيها
اقصد من تحمل لقب داعيه..


مو جنة صارت سهالة؟؟

غير معرف يقول...

ذكية الحجة اللي ذكرتيها عن داعيات العزاء : "ولا أعلم لم لم يقل أحد عن هذه الظاهرة بدعة"

malak يقول...

والله مادري

اذا اللي يسونه صح والا غلط

الله يعطيننا على قد

نيتنا

.......

موضوع حلو

What Will Be , Will Be .. يقول...

اذا كلامهم حلو ومفيد ماعندي مشكله

لكن

وخطين تحت لكن

اكو بعضهم يطروون على حساب انهم يهدون الناس ويقولون موعظه !!

وياليت تدشين عزا شيعه

مع احترامي لهم
الا ان النساء في بعض عزاهم يستخدمون اسلوب غريب في تجديد الحزن

الله يعينا وياما بنشوف الوان واشكال

charisma يقول...

انا اعرف وحده صارت داعيه
الواحد ينتبه
مو كل داعيه تصلح انها تكون داعيه
فى داعياة ما عندهم الخبره الكافيه ولا التاهييل انها تعطى دروس وتنصح الناس

ما ادرى بس انا شخصيا ما اتقبل من اى احد

اى الظاهره زينه وشينه بنفس الوقت

الله يعطي كل واحد ونيته
ويزاهم الله خير

q8y8 كويتي8 يقول...

هل يوجد جهة معينة تقوم بإعداد داعيات العزاء بشكل يؤهلهن لإلقاء المحاضرات الدينية أم الموضوع مجرد مجهود فردي وكل وحدة وذمتها !؟

الجواب لايوجد وكل من حفظت كلمتين أصبحت داعيه ومفتيه


تشرفت بتواجي بمدونتكم الجميله
واتمنى تشريفي بمدونتي المتواضعه
http://q8y8.blogspot.com/

مجرّد... أنثى يقول...

كل شي عندنا هبة وموودة
حتى في العزا

What Will Be , Will Be .. يقول...

عسى ماشر

من طول الغيبات؟

عسى المانع خير ان شاء الله

Flirty يقول...

من الامور الهامه في ديننا هو الامر بالمعروف والنهي عن المنكر

و هذي المسأله لها فن واسلوب ينقص الكثير من الدعاة و الداعيات

و يمكن من فن الدعوى اختيار الوقت المناسب ... و اعتقد ان العزاء وقت مناسب لان العموم قاعد و مستشعر الموقف

بس لا ننسى ان الوقت المناسب موكافي لان الاهم من هذا هو اختيار الكلام المناسب ايظا

مشكوره على البوست
يازليي :)

sologa-bologa يقول...

دائما
هذا القلم ينقط شهد وعسل

هالأيام مو صعبة الواحد أو الوحدة
يكون أو تكون داعية
بس اللي بعرفه
يعني شنو داعية
؟؟

اللي أعرفه إن الدعوة توجه لغير المسلم
لكن المسلم أدعوه لشنو بالضبط
؟؟

أنا أفكر أصير داعية
بس على طريقتي الخاصة

وبعدين ليش هالغيبة الطويلة
لايكون من المسؤولة اللي صارت داعية
:)

ودمتم بحب وود

Raed يقول...

ما قصرتي .. من زمان ما ضحكت :)

مدونة مميزة و ممتازة ما شاء الله

سالفة قلب يقول...

حبيت اسلم

وينج؟؟؟

نون النساء يقول...

where are ya ?

ReLaaaX يقول...

توتوووووووووووووووووه


وينج هااااااااااا ؟ وينج ؟
يعني الحين صار لج شهرين موكاتبه شي !؟
واي ان شالله مافيج شي تكفين لاتخرعينا :(

What Will Be , Will Be .. يقول...

اي والله وينج مختفيه

عسى ماشر

طمنينا

Mamloo7a Q8ia يقول...

ولهنا عليج
طولتي الغيبة

عسى المانع خير يا رب؟

3AJEL يقول...

بارك الله فيك يا حاجة
تويتي

tweety يقول...

ألف شكر لكم جميعا على تعليقاتكم القيمة وعذرا لعدم تمكني من الرد حتى الآن

dipali sharma يقول...

You can get UNITED STATE Facebook Likes on quite pocket friendly rates. buy usa likes