الاثنين، أبريل 30، 2007

السبت، أبريل 14، 2007

سلامتك ...سلامتك نود لك سلامتك





حين تضطر آسفا مرغما مجبرا لا بطل بتحمل عناء الازدحام المروري الخانق الذي يزداد يوما بعد يوم في البلد ليجعلنا نشعر بأن الأرض تضيق علينا وليزيد من حدة الضغط على أعصابنا فإن أقل ما يمكن أن نعمله هو أن نبحلق بالكائنات والمركبات والأحداث التي تمر حولنا لنستنتج بعدها أن ملاحظاتنا التي لا يعير لها أحد الاهتمام هي في الواقع أسس الدراسة الحديثة التي تعلمها جامعات الواق واق وبما أني أحمل الدكتوراه الفخرية في الدراسات الواقواقية الحرة قررت أن أفضي إليكم بما كان يعتل بقلبي طوال الفترة السابقة حين كنت أخط مأساتي بالعمل في فرع ...بعيدا جدا عن مقر إقامتي المنزلية ( حسبي الله على من كان السبب قولوا آمين ) المهم هذه هي أنواع مستخدمي الطريق التي تمت ملاحظتها وإن كانت لكم آراء أو ملا حظات أخرى قيمة فالرجاء تزويدنا بها للمنفعة العامة فالواق واق حريصة كل الحرص على الإستعانة بالمواهب الشابة أوالطافية :

  • سفينة الصحراء : هناك أشخاص ترونهم بالشارع يقودون السيارة وكأنهم يركبون محمل أو يركبون هودج على ظهر بعير , فالقيادة دفشة والسيارة تخبط وتترنح وتسرح وتمرح بين الحارات , لا إشارات ولا تنبيه ولا إستئذان كالسفينة في الصحراء
  • نورماندي تو : وهذه الفئة على الأغلب هم من النساء( أمهات العيال) اللاتي يقدن السيارات كبيرة الحجم فعادة ما تسير السيارة سماري على بركة الله بالضبط مثل نورماندي تو ولكن التي بفيلم ابن حميدو ! أما قائدة السيارة المسكينة فغالبا ما تكون مشتتة الذهن متعومسة تلتفت يمين ويسار ما على لسانها الا : خلود وخر عن الباب , حمنوه اذا ما قعدت يا ويلك , مريوم لا تكبين البيبسي
  • راعي المعارض قام يتحدى ! : هم عادة أصحاب السيارات الفارهة الذين يقودون السيارة وبقرارة نفسهم يقولون يا أرض اتهدي ماحدش قدي , حيث قائد المركبة لا بد أن يكون متأنق وكاشخ وعلى سنجة عشرة حتى في أحلك الظروف , ولازم من متطلبات هذا النوع أن يتم إظهار الساعة بشكل متعمد حتى يراها القاصي قبل الداني ولازم تكون ماركة معروفة والله يعافي تايلاند ...ممكن اللي بيفنتك أكثر يزخ ساعة بيدهم المعلقة بالطوفة ويرزها يمه بس أنا مو مسئولة عن النتائج ترى
  • جبرني الوقت : هذا النوع من قائدي المركبات ترونه غالبا في الصباح وهو دائما على عجلة من أمره والوقت لم يسعفه ولكنه تغلب على هذه المشكلة باعتبار سيارته شقة متنقلة أو غرفة عزوبي حيث يتم تجهيزها من مجاميعه ليتمكن من الاستعداد للعمل ,على أكمل وجه ...حتما شاهدتموه وهو يرتدي القحفية والغترة ثم العقال وربما حتى الدشداشة ! هل نستغرب يوما لو رأينا أحدهم يفرش أسنانه ويغسل وجهه بالسيارة يا ترى ؟
  • القرمبع :هناك أشخاص لا أعرف كيف يستسيغون قيادة مركبات من العصر الحجري ! سيارة ستوك أكل عليها الدهر وشرب ولازم الجامة مفتوحة لأن التكييف مايدور بهالسيارات التي يخرج منها صوت مزعج جدا وقرقعة تجعلك تشعر أنك بسوق الصفافير , عاد الله يعينكم إذا شفتوها الصبح فبالإضافة إلى التلوث البيئي والضجيج المنبعث منها والذي يوتر لك يومك فهي تسير ببطء شديد جدا ولا مبالاة بحالة الطيران التي نعاني منها للوصول إلى مقر أعمالنا , مستخدمي هذا النوع من المركبات أما مجموعة من الوافدين أو المقيمين الآسيوين المكدسين داخلها أو شخص وزوجته أيضا من الوافدين تسمع نقاشهم المستمر الدائم منذ الصباح وأتوقع أن النقاش يدور حول المصروف والاعباء المادية و...اربطوا الحزام
  • صمت الحملان : هذا النوع من قائدي المركبات تجاوره عادة إمرأة ويحيط بهم صمت رهيييييييييييب , فتراه دائما مسمر الفكر سرحان عبدالبصير أو عبدالنصير لا تفرق ...والمرأة أما بنفس الحالة مادة البوز شبرين أو لاهية بتلفونها النقال أو تحاول محاولات مستميتة في الحصول على حوار في حين جل ما تحصل عليه هو هزة الرأس بالنفي غالبا ...هل تحتاجون لتوضيح أكثر لمعرفة أنهم زوجين !؟
  • أرجوك إبعد ترى في الجو غيم ! : على العكس تماما من الحالة السابقة حين ترى سائقا تجاوره إمرأة منشغلا كليا عن العالم خلف نوافذ السيارة , سيصيبه تشنج عضلي في رقبته من شدة الالتفات ليمينه وفي حالة ابتسامه شقاقية وشبه هبل فهذا يعني الرجاء توفير قدرا من الخصوصية لأن الوضع يخبر عن لقاء عشاق أو مخطوبين ...كيفكم ما قلنا لأ بس عساه حب سنع وواعي
  • منهو أنت !؟ : نوع من السائقين لا يمكنك أبدا التعرف على هويته بسبب سرعته الجنونية فقط ستدرك أنه شخص عصبي وبينه وبين الوقت حالة تحدي وصراع دائم من إجل البقاء يمكنك فقط التعرف على غبرته والحصم المتناثر عليك نتيجة طيرانه في الطرقات والأزقة ...الله الحافظ
  • ما هقيت أن البراقع يفتنني : البعض من أخواتنا المنقبات والمبرقعات سامحهن الله يقدن السيارة بلا مبالاة وإهتمام بأي أحد بالشارع بل وقد يتعدى الوضع لقلة الإحترام ربما لمعرفتهن بعدم تعرف أحد عليهن بسبب تغطية الوجه ! يعني عادي جدا ننطر موقف ساعة واتيي وحدة بدون احم ولا دستور وتصفط ولا كأن في شي
  • يا مرآتي يا مرآتي : هذا النوع يشمل الفتيات ممن لا بمكنهن قيادة السيارة إلا وهم منشغلين بشيء ما , فاليد دائما بعيدة عن المقود إما للتأشير في الحديث مع من يجاورهن أو في العبث بالنقال أو... أو..., ودائما العين على المرآة ليس لمتابعة السيارات بل لتضبيط الماكياج والشعر والعدسة و...يا مرآتي هل في المدينة من هي أجمل مني ؟
  • هذا بطيخ جيب رقي : هذا النوع يختص بالسواق الآسيويين الذين أعتقد أنهم تعلموا إشارات وتعاليم المرور جميعها بالمعكوس ويريدون الآن أن يطبقوا ذلك على أرض الواقع الأليم , فحين يرغب أحدهم بالانعطاف يسارا يلزم أقصى حارات اليمين والعكس صحيح أما إشارات التنبيه فحدث ولا حرج ولكني لن أشرح المزيد عنها حتى لا يرتفع ضغطي ! بالإضافة إلى ذلك لا يتوانون عن ممارسة أبشع الجرائم و أكثرها قرفا وهي البصق بالشارع
  • مخاوي الليل : هذه الفئة تختص بنوع من الشباب ترونه يقود السيارة بسرعة وتوتر وعصبية وهو عابس , متجهم يجر أذيال الخيبة ! لا يتوانى عن السب والصراخ والتحلطم حتى بينه وبين نفسه وكأنه يحمل جميع مرتادي الشارع مسئولية سهره ومواصلته حتى الصباح دون نوم ورغبته بالوصول سريعا للبيت ...أما عاد إذا سهران بسبب شفت في العمل فياويلكم يا سواد ليلكم إن صادفتوه تأكدوا إن اليوم مو يومكم ...أقترح توفير هيلوكوبترات لهذا النوع
  • حب الشوارع ! : إحذري عزيزتي قائدة المركبة من أن تبتسمي في الشارع سواء لخبر طريف سمعتيه بالراديو أو بسبب مسج مضحك أو حتى أثناء حديثك مع من يرافقك لأنك حينها لن تسلمي من فئة تسمى روميو الشوارع الذي سيعجب بك من أول نظرة وسيجد الابتسامة أكبر دليل ليلاحقك أما بلوتوثيا أو بالسيارة إن كان ممن لايزالون يحافظون على التقاليد الموروثة في المعاكسات

كان هذا كل ما لدينا لهذه الليلة نأمل أن تكونوا إستمتعوا بملاحظاتنا وحتما تسعدنا مشاركاتكم وتعليقاتكم التي تثري مواضيعنا , للمشاركة ما عليكم سوى الإتصال على الأرقام الظاهرة أسفل الشاشة !